خاص

ويكيليكس : كيف إستردت سوني 4 ملايين جنيه من الحياة

محمد سلطان محمود

بعد الرسالة الأولى بين درو شيرر نائب الرئيس التنفيذي لشركة سوني بيكتشرز للتليفزيون و ستيف موسكو رئيس الشركة والتي نشر إعلام.أورج تفاصيلها هنا
نواصل عرض مراسلات مسئولي شركة سوني المسربة عبر موقع ويكيليكس، و الخاصة بتعاملات الشركة مع قنوات الحياة.
و يبدو ان سوني قد حصلت على حكم بسبب الشيك المرتد الذي منحته لهم قنوات الحياة في فبراير 2014 بقيمة 500 الف دولار امريكي (حوالي 4 ملايين جنيه مصري)حيث قامت أندريا وونج مديرة الإنتاج الدولي بالشركة في يوم الجمعة 17 اكتوبر 2014، بإرسال رسالة إلى ستيف موسكو رئيس الشركة، درو شيرر نائب الرئيس التنفيذي و المدير المالي للشركة، دونا كانينجهام نائبة الرئيس للعمليات الدولية و ستيفن بيرنارد نائب رئيس الشركة للأمن.
تخبرهم وونج في رسالتها أن لديها أخبار جيدة، حيث ان قنوات الحياة مستعدة لدفع مبلغ 500 الف دولار نقداً من النقود التي يدينون بها لشركة سوني بيكتشرز للتليفزيون.
ثم تشرح لهم تعقيد الموقف حيث تلزم القوانين المصرية قناة الحياة بسداد المبلغ غداً -السبت- في مقر شركة سوني بيكتشرز أو ايداع المبلغ في المحكمة.

و تشير إلى أن البنوك لا تعمل يوم السبت في مصر و أن الشركة لا تملك مكان آمن لحفظ المبلغ في الشركة.
و أضافت أن درو شيرر يتابع الموقف مع مسئولي الأمن و الخزانة في الشركة.
ثم أشارت وونج أنه في حالة عدم استطاعتهم الوصول الى حل مقبول، سيتم إيداع المبلغ في المحكمة، و هي لا تستطيع أن تعلم متى سيمكنهم إستلام النقود من المحكمة.
و تؤكد وونج مرة أخرى أن الجميع يعمل من أجل الوصول إلى حل يسمح لهم بالحصول على المبلغ نقداً و إضافة نصف مليون دولار إلى إيرادات الشركة.

 

ليجيبها ستيفن بيرنارد نائب رئيس الشركة للأمن، أن الجميع يعملون منذ الأمس بجدية من أجل الوصول الى حل يضمن سلامة الأفراد و الممتلكات، معبراً عن أمله في الوصول الى حل قبل صباح اليوم التالي بتوقيت لوس انجلوس.
و هذا يقودنا الى رسالة جانبية من سينتيا سالمن نائب رئيس الشركة و مستشارة الإلتزام، إلى ليا ويل المستشار العام للشركة تخبرها فيها أن دونا كانينجهام استشارت أحد الخبراء المصريين و أخبرها ان تصرف قنوات الحياة بدفع النقود يوم السبت هو تصرف قانوني حيث يلزم القانون المصري المدين بدفع قيمة الشيك خلال 24 ساعة من إرتداده و إلا تعرض إلى عقوبة الحبس، و أن هذا الإجراء يبدو مناسب بإستثناء عدم إتفاقه مع سياسة شركة سوني في مكافحة غسل الأموال، و إن كانت شركة سوني مصر لا تخضع لنفس السياسة.

 

و نعود إلى النقاش الرئيسي بين مسئولي شركة سوني التنفيذيين، حيث ينضم للمناقشة مارك وشتر مدير إدارة التهديدات العالمية في الشركة، و يخبرهم إنه وضع خطة مع إحدى شركات توفير التأمين في مصر، و أن الخطة تحتوي علي فريقين تأمين، الفريق الأول سيصاحب دونا كانينجهام نائب الرئيس للعمليات الدولية لدى وصولها الي مصر و تأمينها حتى الوصول الي مقر شركة سوني مصر للتوقيع علي إستلام النقود، و بمجرد تسلم شركة سوني مصر للنقود سيقوم فريق التأمين الاول بإصطحاب كانينجهام إلى الفندق، و بعدها سيتم فصل مسئولي سوني مصر عن النقود و ستصبح في حيازة فريق التأمين الثاني الذي بدوره سيقوم بنقل النقود إلى مقر شركة الأمن لإمتلاكها خزينة مؤمنة، و بسبب وجود فرع لبنك سيتي في نفس المبنى الذي تقع به الشركة.
و ختم وشتر رسالته انه سيتعين عليهم إختيار ممثل من سوني مصر ليكون حاضر لإيداع النقود عند فتح البنك يوم الأحد.
ليجيبه رون ماكنير نائب الرئيس التنفيذي للشئون المالية ، قائلاُ انه يدعم تلك الخطة بعد فشل الشركة في إقناع سيتي بنك بفتح الفرع يوم السبت، و انهم مازالوا في إنتظار معرفة تفاصيل الإيداع الذي سيتم يوم الأحد ، و انه يأمل ان يتكمنوا من إجراء الإيداع في نفس فرع سيتي بنك الموجود ببناية شركة التأمين .
و يختم ماكنير رسالته بالتأكيد علي ما قاله مارك وشتر و ستيفن بيرنارد ، بأن هذا الحل به مخاطر و لكنه الحل الأفضل الذي يمكنهم تنفيذه.
ليعود مارك وشتر و يقول ان الخطة يتم تنفيذها، و ان الفرع الذي سيتم به الإيداع يقع في 4 شارع أحمد باشا بجاردن سيتي.

و ختم رسالته انه مازال ينتظر معرفة من الشخص الذي سيحضر التسليم من شركة سوني مصر.

و بدوره يجيبهم درو شيرر نائب الرئيس التنفيذي و المدير المالي، و يقوم بمراجعة موقف جميع المخاطبين في المحادثة و يطلب تأكيد موافقة ستيف موسكو رئيس الشركة و أندريا وونج مديرة الإنتاج الدولي بالشركة على خطة تسلم النقود، و يؤكد على وجود مخاطر لا يمكن تجنبها لتلك الخطة، مثل عدم وجود تأمين على النقود اثناء وجودها في شركة سوني او بعد تسليمها لشركة التأمين حتى موعد إيداعها في البنك.
و يختم شيرر رسالته قائلاً انه في حالة عدم وجود شخص مقبول قانوناُ من شركة سوني مصر لحضور الإيداع، فإن دونا كانينجهام وافقت على أن تبقى في القاهرة و تجري الإيداع بنفسها.
و يعود رون ماكنير ليؤكد ان إدارة الخزانة قد أكدت معه تفاصيل الإيداع.
ثم تأتي موافقات أندريا وونج و ستيف موسكو على خطة تسلم النقود نقداُ من قنوات الحياة في مقر شركة سوني مصر.
و لا توجد أي مراسلات أخرى بين مسئولي الشركة تفيد موقف قنوات الحياة من سداد باقي مديونيتها.

الجدير بالذكر أن شركة سوني بيكتشرز للتليفزيون تعاونت مع قنوات الحياة في إنتاج العديد من البرامج مثل “المليونير” من تقديم جورج قرداحي ، و “انا و العسل” من تقديم نيشان، كما حصلت الحياة على حق عرض الموسمان الثاني و الثالث من مسلسل “الباب × الباب” بعد عرض موسمه الأول على قناة دريم.
و يذكر أيضاُ ان تلك ليست المرة الاولي التي تعاني فيها قنوات الحياة من صعوبة في الإلتزام بتعاقداتها المادية، ففي يونيو 2013 صدر حكم بالحبس 3 سنوات على الدكتور سيد البدوى بصفته مالك للقنوات لإصدار شيكات بدون رصيد لشركة ميديا لاين، كما صدر ضده حكم بالحبس 9 سنوات في مايو 2014، لإصداره شيكات بدون رصيد للمنتج طارق العريان نظير شراء حق عرض الموسم الأول من برنامج “صولا”.

اقرأ أيضًا:

أحمد موسى معلقًا على الاحتفالات بـ”زين العابدين”: مهزلة

كارول سماحة في انتظار مولودها الأول

5 صور من حفل سميرة سعيد في المغرب

 ويكيليكس :الحياة مديونة لسونى بـ53 مليون جنيه!  

 رئيس تحرير الوفد يكشف سبب انسحاب مذيعة صباح الخير   

 مفتي السعودية يرد على شريف الشوباشي  

 شوبير : اعتزل يا حضري   

 المنطقة الحرة الإعلامية تهدد بإيقاف “مع إسلام”   

تابعونا عبر تويتر من هنا

تابعونا عبر الفيس بوك من هنا

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock