شاشة

إبراهيم عيسى: “اللي بنى مصر كان بتاع كنافة”

نهلة سويلم

علق الكاتب الصحفي إبراهيم عيسى على أغنية “بوابة الحلواني” للفنان علي الحجار، مؤكدًا أن لها قصة حقيقية، فمن بنى مصر كان بالفعل “حلواني”، حيث كان يمتلك محل “كنافة”.

أوضح “عيسى” خلال حلقة مساء اليوم من برنامجه “حوش عيسى” المذاع على فضائية “on e” أن جوهر الصقلي، الذي بنى القاهرة، كان يمتلك محل “كنافة” في صقلية، قبل أن يصبح واحدًا من أقوى زعماء الدولة الفاطمية التي غزت مصر فيما بعد.

نرشح لك – بعد جائزة “ساويرس”.. صدور “كان يا مانيكان” لـ تامر عبد الحميد

في سياق آخر، أضاف “عيسى” أن كل العمائر التركية المبهرة من قلاع ومساجد وكنائس التي نراها الآن هي نتاج عمل الصناع المصريين، من أصحاب الحرف التي وصل عددها إلى 50 حرفة، الذين خرجوا من مصر كأسرى مجبرين على السفن المتجهة إلى تركيا الذي وصل عددهم إلى 1800 نفس، بأمر من السلطان العثماني، الذي سرق تراث مصر وفنها وفنانيها، مضيفًا: “مصر هي مندوبة ومسؤولة الجمال في العالم كله، حتى وهي مخطوفة وفنانينها أسرى”.


كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock