شاشة

شاهد: بكاء جابر القرموطي بسبب القدس

أحمد شعبان

قال الإعلامي جابر القرموطي ، إن رفض شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب مقابلة نائب الرئيس الأمريكي، هو أول رد فعل عربي يرفع الروح المعنوية و”يشفي غليلي”، حسبما قال، مضيفًا: “هو نائب الرئيس الأمريكي جاي يعمل إيه، أنا لو من الدولة المصرية أقولها متجيش”.

أشار “القرموطي” خلال حلقة اليوم الجمعة، من برنامج “آخر النهار” الذي يُعرض على شاشة “النهار” إلى المظاهرات التي خرجت اليوم أمام الجامع الأزهر تنديدًا بإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل، لافتًا إلى أن ذلك القرار كان متوقعًا ولا جديد فيه، وذلك على خلفية تصريحات ترامب ونائبه إبان الحملة الانتخابية، حيث أعلنا تأييدهما لإسرائيل.

نرشح لك: سبب سخرية الجمهور من بسمة وهبة

في نفس السياق، ذكر مقدم برنامج “آخر النهار” أن البعض ينتقد الجيش المصري ويصفه بجيش المكرونة والجمبري، على حسب قوله، ويدعونه إلى اتخاذ موقف مختلف، أضاف: “احنا يا سيدي راضيين، سيب جيشنا في حاله، وخليه ياخد باله من وضع البلد جوه، أنتم مش شايفين اللي بيحصل حولكم، الدول العربية بتنهش في بعضها، احنا الدولة الوحيدة اللي مش بتدخل في شئون غيرها”.

أردف: “كلنا قلبنا تعبان على القدس وموجوعين، لكن الموضوع مش فرعنة”، وانفعل قائلًا: “والله أنا بكره إسرائيل وبغلي من جوه وبشوف رئيسها على أنه أقذر رئيس في العالم، وترامب على أنه شيطان وأنا حر في اللي أنا شايفه”.

تابع “القرموطي”: “أنا بقول اللي أنا حاسس بيه سبونى أقول اللى عايز أقوله حتى ولو كانت دي آخر حلقة”، وعرض خلال الحلقة مقطع فيديو للحظة استشهاد محمود المصري برصاص الإحتلال الإسرائيلي، خلال المظاهرات التي خرجت اليوم احتجاجًا على قرار ترامب، ولم يتمالك مقدم البرنامج نفسه وبكى أثناء الحديث عن القضية الفلسطينية، وما تفعله قوات الاحتلال الإسرائيلي بالمتظاهرين.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock