برومو

سبب مشاركة ياسمين غيث في كتابة الحلقة الأخيرة من “حلاوة الدنيا”

إيمان دياب

كشفت الفنانة ياسمين غيث، والمتعافية من مرض السرطان، والتي شاركت في مسلسل “حلاوة الدنيا”، عن تجربتها مع المرض وذلك بعد أن قررت أن تنظر إليه بشكل مختلف وتستغل محنتها لمساعدة غيرها من المرضى، مشيرة إلى أن لحظة معرفتها بأنها مصابة بسرطان الثدي من الدرجة الثانية هى من أصعب اللحظات، قائلة: “كلمة صدمة قليلة جدا ووجع وخوف ورهبة، أحاسيس صعبة.. دة اللي كان جوايا”.

قالت “غيث” خلال لقاءها مع الإعلامية فرح علي، في برنامج “هذا الصباح”، الذي يبث عبر فضائية “extra news”، صباح اليوم، السبت، إنها أخذت الكثير من الوقت حتى تتغلب على المرض، مشيرة إلى أنها قررت أن تعلن لجميع المقربين منها والمتابعين لها على مواقع التواصل الاجتماعي عن مرضها منذ البداية.

أشارت إلى أنها أصبحت على يقين بأن الله ابتلاها بهذا المرض حتى تصبح شخص مؤثر يحكي للجميع عن قصته ويساند الآخرين من مرضى السرطان، معلقة: “حسيت إن دي رسالتي”، لافتا إلى أن وسائل الإعلام في مصر حتى الآن لم تسلط الضوء على هذا المرض ولم تعط الفرصة للمحاربات والمتعافيات من المرض بأن يعرضوا قصتهم على الجمهور.

في نفس السياق، روت عن أصعب اللحظات التي قابلتها في أثناء علاجها من المرض، موضحة أن فترة العلاج الكيماوي هى الأصعب، حيث تدهورت حالتها الصحية ومنها قررت بأن توقف العلاج وتستسلم للمرض إلا أنها تراجعت عن قرارها وذلك من أجل ابنها الوحيد ذو الـ4 سنوات.

 

وفي سياق آخر تحدثت عن دورها في مسلسل حلاوة الدنيا بطولة الفنانة هند صبري والفنان ظافر العابدين، الذي يحكي بالتفاصيل عن مرض السرطان حيث كانت تعاني بطلة المسلسل، لافتة إلى أن جميع ما حدث بالمسلسل حقيقي بالفعل ويحدث على أرض الواقع مع كل مريض، منوهة بأن دورها كـ”هبة” جاء بالصدفة وأنها لم تتوقع في يوم أنها تعمل في مجال التمثيل مع الرغم أنها تحب الفن كثيرا ومن أبرز هوايتها الرسم وتصميم الأزياء.

أضافت أن سبب اختيارها حتى تؤدي هذا الدور هو أن فريق العمل هدفه الوحيد هو أن يقدم المسلسل الفكرة والموضوع بصورة حقيقية واقعية، واختيارها جاء بسبب تجربتها الشخصية مع المرض، ولذلك طلب منها بان تساهم في كتابة جزء من الحلقة الأخيرة من المسلسل، لافتة إلى أن شخصية “هبة” كانت ستنتهي في الحلقة الـ13 من المسلسل ولكن فريق العمل أصر على أنها تظل للنهاية وذلك لآنها هى الشخصية المؤثرة في المسلسل وأن رسالة المسلسل ما هى إلا “هبة”.

من جانبها قالت إنجي القاسم، مؤلفة العمل، في مداخلة هاتفية للبرنامج، إن الشخصية التي قدمتها الفنانة ياسمين غيث في مسلسل حلاوة الدنيا هى شخصية حقيقية، مشيرة إلى أنها لاحظت أن هذه الشخصية أثرت في الجمهور وفي معنى المسلسل نفسة، لافتة إلى أنها أثقلت الرسالة المقدمة من خلاله.

لفتت “القاسم” إلى أن شخصية “هبة” تحولت إلى رمز في المسلسل، وهذا هو السبب في أن تظل الشخصية حتى نهاية الحلقات، فهى شخصية إن دلت فتدل على الأمل والتفاؤل والمثابرة، مؤكدة أن بعد الصدى الكبير الذي حدث بسبب هذه الشخصية جعلهم يطلبوا من الفنانة ياسمين غيث أن تكتب بنفسها جزء من قصتها ليكون مشهد وبالفعل ساهمت في كتابة جزء من الحلقة الأخيرة، معلقة: “هى اللي بترمز أن حلاوة الدنيا بتطلع من الجرح”.

 

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock