خبر

الإبراشي: السعودية بتلعب في “الحديقة الخلفية” لمصر

وليد سمير

قال الإعلامي وائل الإبراشي إن زيارة مستشار الملك سلمان بن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية، إلى سد النهضة الإثيوبي، أثار كثير من الجدل والتساؤلات حول أسباب تلك الزيارة في هذا الوقت تحديدًا.

أوضح “الإبراشي” خلال حلقة اليوم الأحد من برنامج “العاشرة مساءً” الذي يبث على قناة “دريم”، أن هناك أحاديث تدور حول مشاركة عدد من رجال الأعمال السعوديين في تمويل سد النهضة، منوها بأن زيارة مستشار ملك السعودية إلى سد النهضة قد يعد أحد أشكال الأزمات، التي أخذت تشتعل بين مصر والسعودية في الفترة الأخيرة.

أشار إلى أن السعودية أصبحت منزعجة من مصر وبدأت تتخذ مواقفا ضدها، منذ أن غيرت مصر مواقفها تجاه الأزمة في سوريا وفي اليمن، لافتا إلى أن السعودية ليس من شأنها أن تتدخل في مواقف مصر السياسية.

ذكر مقدم برنامج “العاشرة مساءً” أن مصر ليس من شأنها أيضا التدخل في مواقف السعودية السياسية، ولكن أن تتخذ السعودية موقفا تجاه مصر خاصة في أزمة سد النهضة، يعد أمرا غير مقبولا، لأن أزمة مصر مع إثيوبيا تخص حياة المصريين وليست قضية مياه فقط.

كما وصف زيارة مستشار ملك السعودية إلى سد النهضة، بـ”اللعب في الحديقة الخلفية”، أي في القضايا الحرجة التي تخص مصر، مؤكدا أن مصر في أزمة مع إثيوبيا بسبب سد النهضة، وموقف السعودية ذلك أشبه بتدخلات روسيا في شئون دول أمريكا اللاتينية، التي تعتبرهم الولايات المتحدة حديقتها الخلفية وبينها وبينهم علاقات، لا تسمح لأي دولة بالتدخل فيها.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock