شاشة

لأول مرة.. القرآن في عزاء مسيحي

وليد سمير

استضاف الإعلامي تامر أمين خلال برنامجه، الشيخ نزيه متولي، إمام مسجد نصر الإسلام بشبرا، وقال “أمين” إن الشيخ نزيه قرأ القرآن في سرادق عزاء أحد متوفي حادث الكنيسة البطرسية”

أوضح الشيخ نزيه متولي  خلال  لقائه مساء  اليوم مع برنامج “الحياة اليوم” الذي يبث على قناة “الحياة”، إنه ذهب أمس إلى عزاء شقيق أحد معارفه الأقباط الموجودين بجوار بيته، من الذين توفوا في حادث الكنيسة البطرسية، الذي وقع صباح يوم الأحد الماضي.

ذكر “متولي” أن الموجودين في العزاء استقبلوه بحفاوة بالغة، وبعد أن جلس، طلب شقيق المتوفي منه أن يقرأ لهم بعض آيات القرأن الكريم من سورة “مريم”، وذلك داخل سرادق العزاء المسيحي.

لفت الشيخ نزيه متولي، إلى إنه ظل يقرأ القرأن داخل سرادق العزاء لمدة تزيد عن عشر دقائق، وبعد أن انتهى، أتى شقيق المتوفي وقال له، إنه طلب منه أن يقرأ القرأن داخل العزاء، ليثبت أن المسلميين والمسيحيين يدا واحدة.

جدير بالذكر إنه وقع انفجار صباح اليوم الأحد الماضي داخل الكنيسة البطرسية المجاورة للكتدرائية المرقسية الموجودة بمنقطة العباسية بالقاهرة، إثر تفجير انتحاري نفسه عن طريق حزام ناسف، وأسفر الحادث عن وفاة 24 شخصا، وإصابة 53 أخرين.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock