شاشة

زوج فقد زوجته في “البطرسية”: أصرت على حضور قداس اليوم

أجرى مراسل قناة ON E، أمس الأحد حوارات مع المتواجدين أمام الكنيسة البطرسية من بينهم مواطن كبير في السن يدعى “قليني فرج” كان أحد المصلين الذي تواجد داخل الكنيسة أثناء القداس بصحبة زوجته التي لم يعد يعرف عنها شيئا.

أكد قليني أنه يقوم بالصلاة في الكنيسة دائما كل أحد، وفي يوم التفجير، بدأ القداس في الثامنة والنصف صباحا، وفجأة خلال فترة “الوعظ” حدث التفجير، مؤكدا أنه لم يشعر بنفسه، مضيفا أن المواطنين أسعفوه وأزالوا الدماء من على وجهه.

أكد انه قام بالبحث عن زوجته في جميع المستشفيات التي تم إعلان إجلاء الجرحى إليهم ولكنه لم يعثر عليها.

حكى قليني أنه أخبر زوجته في صباح اليوم القداس أنه يشعر بالتعب واقترح عليها عددم الذهاب، ولكنها أصرت على حضور القداس قائلة : “بلاش الشيطان يلعب بيك”.

يذكر أن 24 شهيدا سقطوا جراء تفجير وقع داخل الكنيسة البطرسية في العباسية أمس الأحد.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock