شاشة

أحمد موسى : هشتري سلاح آلي

أحمد حسين صوان

طالب الإعلامي أحمد موسى بتعديل إجراءات القضايا المتعلقة بالإرهاب والاغتيالات، إلى القضاء العسكري، من أجل تحقيق العدالة والقصاص، موضحًا أنه إذا كان أحد أقاربه تم اغتياله على يد إرهابيين، سيأخد الثأر ويقتله دون انتظار القضاء.

أضاف “موسى” خلال برنامجه “على مسئوليتي”، المُذاع على فضائية “صدى البلد”، اليوم السبت، أن اسمه ضمن قائمة الاغتيالات، التي يسعى الإرهابيين في تنفيذها، موضحًا مع صباح الغد، سوف يشتري سلاح آلي، لتأمين نفسه، قائلًا إنه سيؤمن نفسه دون انتظار أحد لأن الإرهابيين يرصدون تحركاته.

تابع أن كل شخص مسئولًا عن تأمين نفسه، سواء كان عن طريق سلاح، أو حراسة شخصية، مضيفًا أنه لا بد أن يتعلم المصريين الثأر من دماء الشهداء أو أقاربهم، مشيرًا إلى أن جماعة الإخوان المسلمين، وحركة حماس الفلسطينية، متهمين في اغتيال العميد الشهيد عادل رجائي، أمام منزله صباح اليوم.

ناشد مشاهديه بضرورة التبليغ عن أي شخص ينتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، من أجل حماية الوطن، حيث أنهم يعملون على جمع معلومات عن بعض الشخصيات العامة، تمهيدًا لاغتيالهم، موضحا أن جماعة الإخوان أكثر خيانة من الكيان الصهيوني.

أشار إلى أن “لواء الثورة” التي أعلنت عن مسئوليتها عن اغتيال العميد عادل رجائي، يقودها الإخواني الهارب إلى تركيا يحيى موسى، المتهم في اغتيال النائب العام السابق هشام بركات، مشيرًا إلى أن “لواء الثورة” تابعة لجماعة الإخوان، وتدربت على الأعمال الإرهابية، وتلقت تمويلات من الخارج.

أكد أن القوات المسلحة والشرطة، أحبطا عشرات العمليات الإرهابية، خلال الأيام القليلة الماضية، موضحًا أنه لولا جهود الأجهزة الأمنية، لشهدت الدولة العديد من العمليات الإرهابية، موضحًا أن الرئيس المعزول محمد مرسي أحد عملاء الموساد، ويستحق قتله بالرصاص.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock