شاشة

عمرو موسى: أرفض تظاهرات 11/ 11

وليد سمير

قال عمرو موسى رئيس لجنة حماية الدستور، إنه قلق حيال الأوضاع الحالية في مصر، وأكد أن الدولة المصرية أصبحت ظروفها صعبة، وتواجه أزمة اقتصادية حادة، ويجب على الجميع التكاتف والعمل معا لمواجهة تلك الصعاب.

أوضح “موسى” في حواره اليوم الأحد مع الإعلامية لبنى عسل مقدمة برنامج” الحياة اليوم”، المذاع على قناة “الحياة”، أن مشاكل هذه الدولة كثيرة جدا، ومتراكمة منذ عصر الملك فاروق وحتى الأن، وتم إهمال ملف المواطن المصري على مدار العقود السابقة.

لفت “موسى” إلى أن الدولة المصرية عليها أن تتحدث بصراحة، وتشرح للمواطنين الحقائق كاملة، والصعوبات التي تواجهها، ولا بد من طمأنة المواطنين، وأشار إلى أن الإعلام المصري له دور كبير فيما يحدث، وعليه أن يعطي المعلومات للمواطن مجردة، دون أن يبدي فيها رأيه، حتى لا يتسبب في تضخيم القضايا والأحداث.

أضاف أنه غير راضي عن الأداء الإعلامي حيال تعامله مع كافة القضايا المصرية، سواء كانت داخلية أو خارجية، وطالب موسى وسائل الإعلام بالالتزام بالمهنية ومراعاة ما تمر به البلاد من تحديات، وأن يتقوا الله في وطنهم، وعلى كل إعلامي أن يراعي الحدود والضوابط السياسية قبل أن يقول رأيه في أي قضية.

عبر رئيس لجنة حماية الدستور عن رفضه واستغرابه من دعوات التظاهر في 11/11، ووصف تلك الدعوات بهزة، لا يمكن أن يقبلها أحد، ونوه موسى المواطنين بعدم الانصياع وراء تلك الدعوات والحفاظ على استقرار الوطن.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock