برومو

بداية محمد ممدوح في عالم الفن

قال ممدوح، خلال لقائه مع الفنانة والإعلامية إسعاد يونس، ببرنامج “صاحبة السعادة” الذي يُبث عبر قناة (CBC)”كنت رايح لواحد صاحبي بعد ماتش بوكس اسمه محمد خالد بيمثل مسرح وقالي تعالى معايا البروفا ومكنتش عايز.. في الآخر روحت وانبهرت من الجو والاهتمام والشغف اللي عند الناس كان في حالة تقريبا كده لبستني من ساعتها”.

أضاف ممدوح: “عجبتني اللعبة وابتديت أروح بروفات كتير.. جات أستاذة إلهام في المسرح قالتلي مش عايز تمثل قولتلها أجرب.. وقبل ما أطلع على المسرح اتعملي ورشة من محمد خالد وصحابه وابتدينا نفكر في فرقة لينا بقى كان اسمها “الحلم” وبعدين بقى أسمها “العطر” لما مثلنا رواية “العطر”.

وأشار إلى أن أول مرة وقف  فيها أمام الكاميرا كان في مشهدين بمسلسل “لحظات حرجة” مع المخرجة مريم أبو عوف، ثم عمل بشكل احترافي في المسرح من خلال مسرحية “أهلا يا بكوات” و”زكي في الوزارة”، أما السينما فكانت أول أعماله فيها من خلال اختياره من مسرحية “قهوة سادة” لفيلم “إبراهيم الأبيض” ثم “بيبو وبشير”.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock