برومو

الفاينانشال تايمز: أنا لست شارلي

احتل موضوع الهجوم على مجلة شارلي إبدو صدر الصفحات الأولى للصحف البريطانية الصادرة صباح الجمعة، والعديد من الافتتاحيات وزوايا الرأي والصفحات الداخلية.

في صحيفة الفاينانشال تايمز نطالع مقالا بعنوان “كونوا سعداء أن هناك من امتلك الشجاعة ليكون شارلي”، كتبه روبرت شرينسلي.

يستهل الكاتب مقاله بعبارة “أنا لست شارلي” دون أن يعني هذا استنكاره لأسلوب المجلة، بل يقصد العكس تماما، فهو أراد أن يقول إنه لا يمتلك الشجاعة التي امتلكها محررو المجلة.

وهو يرى أيضا ان الأعداد الكبيرة من الناس الذين عبروا عن تضامنهم مع المحررين الضحايا بأن كتبوا في حساباتهم على وسائل التواصل الاجتماعي “أنا شارلي” لا يملكون شجاعة المحررين التي كلفتهم حياتهم.

يعبر الكاتب عن إعجابه بشجاعة المحررين التي بلغت حد اللامبالاة بأن يقول ان هذا النوع من الرجال الشجعان هم من يغيرون العالم.

ويقول الكاتب إن حملة التضامن في وسائل التواصل الاجتماعي شيء رائع ويشرح القلب، ولكنه يرى أن النتيجة الوحيدة التي ستؤدي إليها هي أن تمنحنا شعورا بالراحة.

نقلًا عن “bbc عربي”

اقرأ أيضًا:

بإشارات خارجة.. صحف أوروبا: كُلنا شارلي

ماذا تمثل مجلة “شارلي إبدو” في الصحافة الفرنسية؟

تابعونا على تويتر من هنا 

تابعونا على فيسبوك من هنا 

 

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock